رقم قياسي وميزة استثنائية للصور… ماذا يجهز “واتسآب”

كشفت تقارير صحفية أن تطبيق التراسل الفوري الأشهر “واتسآب” يستعد لإضافة ميزة استثنائية إلى مستخدميه، في الوقت الذي حقق فيه رقما قياسيا.

ونشرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية تقريرا، تحدثت فيه عن تحديث مرتقب لـ”واتسآب”، أشارت فيه إلى أنه سيتضمن ميزة جديدة مفيدة لعدد كبير من المستخدمين، وهي تقنية “العرض في الدردشة”.

وتمكن تلك التقنية الجديدة مستخدمي “واتسآب” من الضغط على أي صورة، لمعرفة مصدرها الأصلي.
وستمكن تلك التقنية الجديد مستخدم “واتسآب” من معرفة جهة الاتصال الأصلية، التي أرسلت تلك الصورة في الدردشة، وتمكنه أيضا من الانتقال بصورة مباشرة للدردشة التي جرت فيها تلك الصورة.

كما ستمكن أيضا المستخدم من معرفة التوقيت، الذي تم إرسال تلك الصورة فيه عبر واتسآب.

ويتوفر ذلك التحديث على تطبيق “واتسآب” على نظام تشغيل “آي أو إس”، والنسخة التجريبية “بيتا” عبر نظام تشغيل “أندرويد”، كما يمكن أن يتم دعمها للتطبيق الأساسي في وقت لاحق.

وفي سياق آخر، نشرت صحيفة “ذا فايننشيال إكسبريس”، تقريرا تحدثت فيه عن تحقيق “واتسآب” رقما قياسيا جديدا، خاص بإصدار “بزنس” الذي أطلقته قبل عام تقريبا.

وأوضحت الصحيفة أن “واتسآب بزنس” تمكن من تحقيق رقما قياسيا بوصوله إلى عتبة نحو 5 مليون مستخدم تقريبا، بخلاف الـ1.2 مليار مستخدم، الذين يستخدموا تطبيق “واتسآب” الأصلي.

ويمثل الـ5 مليون مشترك في “واتسآب بزنس” معظمهم شركات أو مؤسسات تسعى لترويج منتجاتها لكافة مستخدمي “واتسآب”.

ويمكن “واتسآب بزنس” أصحاب الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة، في مساعدة عملائهم بمعلومات مفيدة عن وصفهم أعمالهم مثلا أو التواصل معهم بصورة أكبر أو توفير عناوين متاجرهم، وما إلى ذلك من خدمات.

شاهد أيضاً

خطاب المعركة: ثقة وانسجام المقاومة وخلافات الاحتلال

شهدنا في الأيام الماضية جملة من الخطابات صادرة عن قيادات فلسطينية وصهيونية حول الحرب في غزة. وبينما طغى السجال العلني على خطابات كل من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، اللذين ينتميان لحزب واحد، هو "الليكود"، فقد تميّزت المقاومة الفلسطينية بانسجام وثبات وثقة خطاباتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *