انتحار مراهق عراقي بسبب لعبة ” بابجي”PUB G

كشفت مفوضية حقوق الإنسانبإحدى الدول العربية، اليوم الثلاثاء، عن انتحار شاب بسبب تأثره بإحدى اللعبات الإلكترونية المنتشرة وسط الشباب.
وأوضح عضو مفوضية حقوق الإنسان بالعراق، زيد خلف العطواني، أن شابًّا يبلغ من العمر (17 عامًا) من محافظة بابل؛ انتحر بسبب تأثره بلعبة “بابجي” بحسب إدعاء ذويه، بحسب موقع “إرم نيوز”.
وقال “العطواني” في بيانٍ صادرٍ عن المفوضية: إن هذه الحادثة تدق “ناقوس الخطر لما وصل إليه أبناؤنا من تأثر بأفكار هدامه للعقول والدين، الأمر الذي دفعهم للانتحار”.

وناشد “العطواني”: “الجهات ذات العلاقة بإعداد الدراسات، وتحديد المسببات لمثل هذه الحالات التي قد تؤدي بالضرر على الشباب العراقي، وإيجاد الحلول المناسبة”.
وكانت لعبة “بابجي” قد تسببت في الآونة الأخيرة بـ 7 حالات قتل؛ بسبب تقمص أدوار اللعبة، فضلًا عن 215 مشاجرة واعتداء بين لاعبين من مختلف الأعمار، بحسب إحصائيات عراقية رسمية.
و تجدر الإشارة إلى أن عددا كبيرا من الدول العربية تعاني من ارتفاع نسبة الانتحار. و تتعدد الأسباب الا ان الشيء الأكيد أن الوازع الديني و الإيمان قد ضعفا. خصوصا ان الإسلام يحرم الانتحار

شاهد أيضاً

خطاب المعركة: ثقة وانسجام المقاومة وخلافات الاحتلال

شهدنا في الأيام الماضية جملة من الخطابات صادرة عن قيادات فلسطينية وصهيونية حول الحرب في غزة. وبينما طغى السجال العلني على خطابات كل من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، اللذين ينتميان لحزب واحد، هو "الليكود"، فقد تميّزت المقاومة الفلسطينية بانسجام وثبات وثقة خطاباتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *