شيكاغو ستدفع 160 ألف دولار تعويضاً لإمرأة مسلمة محجبة هاجمها رجال الشرطة

أوصى محامو مدينة باى بدفع 160 ألف دولار إلى امرأة مسلمة محجبة هاجمها حفنة من ضباط الشرطة قرب منصة القطار في وسط المدينة في عام 2015 بسبب افتراض خاطئ لا يستند على دليل بأنها تحمل قنبلة.
واعتقل أفراد الشرطة بند العميد أثناء صعودها على سلالم محطة”ستايت-لايك ل” في 4 يوليو/تموز 2015 ، واظهرت لقطات المراقبة ان ضباط الشرطة وهم يهاجمون على المرأة من الخلف ويمزقون حجابها ويكشفون عن وجهها عنوة.
وجاء في دعوى قضائية رفعتها العميد أنها نُقلت إلى مركز شرطة قريب، حيث تم تفتيشها بشكل غير قانوني، وتم استخدام القوة بشكل مفرط مع عملية تفتيش غير قانونية، وأكدت الدعوى أنه تم انتهاك حقوقها الدستورية من قبل إدارة شرطة شيكاغو.
واتهمت الشرطة المرأة بالتصرف غير المنظم والسلوك المتهور ومقاومة الشرطة فيما يتعلق بالحادث، ولكن تمت تبرئتها من جميع التهم، وفقا للشكوى التي مثلها المحامي فيليب روبرتسون.
وأوصى محامو المدينة، ايضا، بدفع مليون دولار لعائلة تشارلز إداورد جونز، الذي توفى في اغسطس/ اب 2015 أثناء احتجازه في مقر قيادة شرطة منطقة غراند كروسينغ.
وينظر محامو المدينة في توصية بدفع مبلغ 200 ألف دولار إلى ايرني بينكستون، الرئيس السابق لكتيبة مكافحة الحرائق في شيكاغو، الذي ادعى أنه تعرض للتمييز بسبب عرقه قبل انهاء عمله في عام 2011، ولطالما واجهت إدارة الإطفاء ادعاءات بأن العنصرية منشرة داخل صفوف الوزارة، وأن المسؤولين لم يفعلوا ما يكفي لتوظيف الأمريكيين الأفارقة وتعزيزهم.
ومن المقرر أن تنظر اللجنة المالية لمجلس المدينة في جميع التسويات القضائية القادمة.

شاهد أيضاً

خطاب المعركة: ثقة وانسجام المقاومة وخلافات الاحتلال

شهدنا في الأيام الماضية جملة من الخطابات صادرة عن قيادات فلسطينية وصهيونية حول الحرب في غزة. وبينما طغى السجال العلني على خطابات كل من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، اللذين ينتميان لحزب واحد، هو "الليكود"، فقد تميّزت المقاومة الفلسطينية بانسجام وثبات وثقة خطاباتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *