البنتاغون والتحالف الدولي ينفيان دخول النظام السوري إلى “منبج”

التحالف الدولي دعا الجميع إلى احترام منبج وسلامة مواطنيها
كما نفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) والتحالف الدولي لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، أنباء دخول قوات النظام السوري إلى مدينة منبج في محافظة حلب (شمال).

وفي تغريدة نشرها عبر حسابه بموقع “تويتر”، الجمعة، أكد التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة، عدم صحة المعلومات المتعلقة بالتغييرات التي طرأت على القوات العسكرية في مدينة منبج السورية.‎
وأضاف أن قوات التحالف (عملية العزم الصلب) لم “تر أي مؤشر على صحة الادعاءات” الخاصة بدخول قوات النظام السوري لمنبج.

وتابع “ندعو الجميع إلى احترام منبج وسلامة مواطنيها”.

من جهة أخرى، قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية طلب عدم الكشف عن اسمه، للأناضول، إن أنباء دخول قوات النظام السوري إلى منبج “غير صحيحة”.

وفيما يتعلق بمزاعم توجه القوات التابعة للنظام نحو منبج من أجل دخولها، أوضح المسؤول: “لن نعلق على المناورات التي تقوم بها القوى الأخرى”.

وفي وقت سابق الجمعة، زعم تنظيم “ب ي د” الإرهابي، في بيان عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خروج عناصره من المدينة، ودعوة قوات النظام السوري إلى تسلمها.

إثر ذلك، أذاع النظام بيانًا مصورًا يزعم فيه دخول قواته المدينة.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن النظام السوري يقوم بـ”عملية نفسية” في منبج شمالي سوريا، موضحا أنه لا شيء مؤكد حتى اللحظة حول ذلك على الأرض.

شاهد أيضاً

خطاب المعركة: ثقة وانسجام المقاومة وخلافات الاحتلال

شهدنا في الأيام الماضية جملة من الخطابات صادرة عن قيادات فلسطينية وصهيونية حول الحرب في غزة. وبينما طغى السجال العلني على خطابات كل من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، اللذين ينتميان لحزب واحد، هو "الليكود"، فقد تميّزت المقاومة الفلسطينية بانسجام وثبات وثقة خطاباتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *