مقتل خاشقجي: ترامب وأردوغان “ناقشا كيفية الرد” على الجريمة

ناقش الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان الإجراءات التي ينبغي أن يتخذها الجانبان حيال مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول الشهر الماضي، وفقا لبيان صدر الأحد عن البيت الأبيض.

وجرت المناقشات أثناء عشاء جمع عددا من زعماء العالم لإحياء مئوية هدنة الحرب العالمية الأولى، أبرزهم ترامب، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

وأعلن أردوغان السبت الماضي أن تسجيلات خاصة بمقتل خاشقجي سُلمت إلى حكومات السعودية والولايات المتحدة، وفرنسا، وألمانيا، وبريطانيا، مؤكدا أن العملية تمت بتعليمات “من أعلى المستويات” في الحكومة السعودية.

وكان ترامب قد قال إنه قد يصل إلى “رأي نهائي” في قضية مقتل الصحفي السعودي بحلول الأسبوع المقبل، ومن ثَمَ الرد الأمريكي وفقا لهذا الرأي.

وأضاف أنه يعمل مع الكو نغرس الأمريكي، والجانبين السعودي والتركي للتوصل إلى من يتحمل المسؤولية عن مقتل خاشقجي

شاهد أيضاً

خطاب المعركة: ثقة وانسجام المقاومة وخلافات الاحتلال

شهدنا في الأيام الماضية جملة من الخطابات صادرة عن قيادات فلسطينية وصهيونية حول الحرب في غزة. وبينما طغى السجال العلني على خطابات كل من رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالانت، اللذين ينتميان لحزب واحد، هو "الليكود"، فقد تميّزت المقاومة الفلسطينية بانسجام وثبات وثقة خطاباتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *