ما إن دعي بها إلا استجيب

قال تعالى حكاية عن نبيه يونس ( فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)الأنبياء87
ما أكثر الظلمات التي أحاطت بِنَا هذه الأيام ظلمات الاستبداد والظلم وظلمات النفاق وفتن كقطع الليل المظلم وظلمات الشبهات والشهوات وظلمات الجهل بالله والجرأة على أوامره وظلمات الكفر والإلحاد 
كل هذه الظلمات نحتاج معها ان ننادى متضرعين مستغفرين
لا إله الا أنت سبحانك إنا كنا من الظالمين.

وقد ورد في فضلها حديث عن سعد رضي الله عنه قَالَ : ” كُنَّا جُلُوسًا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ : ( أَلَا أُخْبِرُكُمْ بِشَيْءٍ إِذَا نَزَلَ بِرَجُلٍ مِنْكُمْ كَرِبٌ ، أَوْ بَلَاءٌ مِنْ بَلَايَا الدُّنْيَا دَعَا بِهِ يُفَرَّجُ عَنْهُ ؟ ) فَقِيلَ لَهُ : بَلَى ، فَقَالَ: ( دُعَاءُ ذِي النُّونِ: لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ) وصححه الألباني في ” الصحيحة ” (1744) .
ورواه الترمذي ولفظه : ( دَعْوَةُ ذِي النُّونِ إِذْ دَعَا وَهُوَ فِي بَطْنِ الحُوتِ : لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ، فَإِنَّهُ لَمْ يَدْعُ بِهَا رَجُلٌ مُسْلِمٌ فِي شَيْءٍ قَطُّ إِلَّا اسْتَجَابَ اللَّهُ لَهُ ) وصححه الألباني في ” صحيح الترمذي ” 

لا إله إلا أنت: يثبت كمال العبودية لله تعالى وحده، ويوحد الله ويوصفه بأنه هو الرب الوحيد للعالمين وأنه لا شريك مع الله عز وجل في ملكه وحكمه.

سبحانك: يبعد عن الله تعالى كل شي لا يساوي قدره ومقامه عز وجل، وأنه منزّه عن كل شيء لا يليق به، وأنه الأعلى في الدنيا عن جميع العالمين.

إني كنت من الظالمين: اعتراف العبد بجميع أخطائه وذنوبه، وأنه يطلب العفو والمغفرة من الله عز وجل لمسامحته على أخطائه التي اقترفها في الدنيا، وهو من أفضل الأبواب عند الله تعالى لتحقيق الأماني ولتفريج الكروب وقضاء الحوائج

شاهد أيضاً

الاحتلال يعترف بخسائر جديدة برفح وانطلاق مؤتمر دولي إنساني لغزة

في اليوم الـ249 من عدوانه على غزة، واصل الاحتلال الإسرائيلي قصف مناطق متعددة من قطاع غزة، فيما أكدت وزارة الصحة أن الاحتلال ارتكب 3 مجازر راح ضحيتها 40 شهيدا و120 مصابا في الساعات الـ24 الماضية.