حماس :إسرائيل اهملت جنديا أسيرا من أصول إثيوبية

المصدر : مواقع إلكترونية

كشفت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أن الحكومة الإسرائيلية لم تطالب عبر أي من الوسطاء بفتح قضية الجندي الإسرائيلي المفقود –من أصل أثيوبي- أبراهام منغستو.

وأوضح قائد في كتائب القسام أن تل أبيب “لم تطالب عبر أي من الوسطاء بفتح قضية المفقود أبراهام منغستو مع قضية أسرى العدو منذ اختفائه، ولم يتم إدراجه ضمن ملف المفاوضات نهائيا”.

وكانت إسرائيل أعلنت عقب معركة العصف المأكول أواخر عام 2014 عن فقدان الجندي أبراهام منغستو، غير أن القضية لم تحظ باهتمام شعبي أو رسمي.

وأعربت عائلته عن استيائها من هذا التجاهل، وقالت إن “نتنياهو نسي ابننا في أسر حماس”، وأنهم لم يحظوا بأي دعم، لا من الحكومة الإسرائيلية ولا من الجمهور.

كما أفادت أنه لم يحضر الكثير من الناس عندما حاولوا تنظيم مظاهرة أمام بيت نتنياهو، فيما حظي الجنود الآخرون بتضامن كبير رسمي وشعبي.

وكان أبو عبيدة، المتحدث العسكري باسم كتائب القسام، ظهر في تصريح صحفي وُضعت في خلفيته صورة لأربعة جنود صهاينة -أحدهم منغستو- مؤكدا أن كتائب القسام لن تقدم معلومات حول هؤلاء الجنود دون ثمن.

ويشتكي اليهود الفلاشا ذوي الأصول الإثيوبية من التمييز الذي يتعرضون له داخل دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وعلى مدى أيام، اشتبك آلاف المتظاهرين مع الشرطة في مواقع عدة وأغلقوا شوارع على نطاق واسع، وأحرقوا سيارات للشرطة والمارة، على خلفية مقتل فتى منهم برصاص ضابط إسرائيلي في خليج حيفا الأحد الماضي.

شاهد أيضاً

الاحتلال يعترف بخسائر جديدة برفح وانطلاق مؤتمر دولي إنساني لغزة

في اليوم الـ249 من عدوانه على غزة، واصل الاحتلال الإسرائيلي قصف مناطق متعددة من قطاع غزة، فيما أكدت وزارة الصحة أن الاحتلال ارتكب 3 مجازر راح ضحيتها 40 شهيدا و120 مصابا في الساعات الـ24 الماضية.