اسلاميات

السابقون… السابقون…

‏‏﴿والسابقون السابقون﴾

ذهب بعض من المفسرين و العلماء إلى ان المقصود بالسابقين هم الصحابة، أو أهل القرون الثلاثة الأولى بينما نحن لسنا منهم لكن إن تدبرت ما هو السبق والاستباق لعلمت بأنه ليس له ميزان زمني، بل ميزانه موضوعي….فليس المولود قبلنا بقرون أفضل منا.

فالتقوى ليس لها شأن بالزمن، وليس الأولين هم من تم مولدهم أولا….لكنهم من تمت مسارعتهم واستباقهم للإيمان وعمل الخيرات فأولئك هم السابقون وأولئك هم المقربون…..فليست هناك قربى من الله ومن الرضوان بالميلاد لكنها قربى السبق والمسارعة في التقوى.
وتدبر في ذلك قول ربنا تبارك وتعالى لتعلم من هم السابقون المقربون:
1. {وَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُواْ يَأْتِ بِكُمُ اللّهُ جَمِيعاً إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } سورة البقرة الآية 148.
2. {……فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى الله مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ } سورة المائدة الآية 48.
لما كانت الجنة درجات شرع الله
التنافس بين العباد فالسابقون
في الدنيا للخيرات هم السابقون
في الآخرة لأعلى الجنات..
‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى