صحيفة إسبانية تكشف معطيات مثيرة حول تورط شركة عالمية للألبسة في فاجعة طنجة

معطيات مثيرة تلك التي نشرتها صحيفة “إلباييس” الإسبانية، حول علاقة شركة ماركات عالمية بالمعمل السري المتواجد بطنجة والذي شهد فاجعة أودت بحياة 28 شخصا.

ونشرت الصحيفة الإسبانية، معطيات تحدثت عن تورط الشركة العملاقة inditex للنسيج والتي تعود ملكيتها للثري الأول بإسبانيا amancio ortega بفاجعة طنجة، موضحة أن “المغرب هو المورد الرئيسي لشركة Inditex” قبل أن تقوم بحذف الفقرة الخاصة بهذه الشركة دون تبيان أسباب هذا الحذف.

وتنتج الشركة الإسبانية المذكورة عدة ماركات عالمية شهيرة للألبسة مثل pulla and bear وzara , bershka …، ولديها أكثر من 250 فرع بالمغرب تشغل أكثر من 64 ألف عامل، متهمة بارتكاب تجاوزات لا قانونية، لكونها تلجأ إلى التعامل مع المعامل التي تشتغل خارج القانون، وتصفها السلطات المغربية بالسرية.

وبحسب الصحيفة، فإن الشركة المعنية تلجأ إلى هذه المعامل عندما يكون الطلب مرتفعا على منتوجاتها، لمساعدتها في عملية التصنيع، رغم أنها تعرف الظروف اللإنسانية التي يشتغل فيها العمال، فضلا عن التكلفة المنخفضة والتهرب الضريبي اللذان تستفيدان منهما الشركة بالارتماء في هذا الاقتصاد الأسود.