تعاطف واسع في فرنسا بعد استهداف حكومي للناشط ضد الإسلاموفوبيا مروان محمد

تعاطف نشطاء في فرنسا مع الناشط ضد الإسلاموفوبيا مروان محمد، وذلك بعد هجوم اللجنة الوزارية لمنع الجريمة والتطرف في فرنسا عليه، والتي قالت إنه يزعم فقط الدفاع عن المسلمين.

Read more

طفل برتبة مجرم.. أطفال تحت سطوة الاحتلال

في هذا الفيلم الذي أنتجته قناة الجزيرة الوثائقية بعنوان “طفولة أسيرة”، توثيقٌ لثلاث حالات حبسٍ منزليٍ لأطفال لم يكن لهم ذنب سوى أنهم مقدسيون فلسطينيون، عاشوا فترات من الحبس سُلبت فيها طفولتهم وذاقوا فيها الذل بأبشع صوره.

Read more

تلقى تهديدات عنصرية.. لاجئ سوري يسحب ترشحه لبرلمان ألمانيا

أعلن حزب الخُضر اليوم، الثلاثاء، أن اللاجئ السوري طارق العوس تراجع عن مسعاه للفوز بمقعد في البرلمان الألماني؛ بسبب مخاوف أمنية، بعد أن أثار ترشحه موجة من الإهانات العنصرية.

Read more

من برنامج تأمـــــلات كيف فرق النص القرآني بين الجسم والجسد؟

يقول الله تعالى في سورة البقرة واصفا طالوت الذي سيكون ملكا على بني إسرائيل (قَالَ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْم).

Read more

مارس الأسود لدى الإسرائيليين.. ربع قرن على عمليات “الثأر المقدس” انتقاما ليحيى عياش

قبل أن يطوي مارس/آذار ساعاته الأخيرة، يحيي الفلسطينيون ذكرى مرور 25 عاما على تنفيذ المقاومة عمليات “الثأر المقدس” التي بسببها وصف الإسرائيليون هذا الشهر بأنه “مارس الأسود”.

Read more

نيويورك تايمز: بناء مسجد في فرنسا بات مهمة شائكة وصعبة

نشرت صحيفة “نيويورك تايمز” تقريرا أعده مراسلاها نوريمستو أونيشي وكونستانت ميهوت من مدينة أونجي في غرب فرنسا، قالا فيه إن بناء مسجد في العادة صعب وربما أصبح أصعب. وقالا إن مسلخا تصل فيه الحرارة إلى درجة الصفر ظل وطوال 21 عاما مسجدا مؤقتا للمسلمين في هذه البلدة. ففي جمعة سابقة تدفق المصلون فيه إلى الخارج، حيث نشروا سجاجيد الصلاة على الإسفلت في وقت استمعوا فيه لخطبة الإمام عبر مكبر صوت.

Read more

التسمم الغذائي

موضوعنا جداً مهم ومنتشر بكثرة وغائب عن الكثير وهو موضوع التسمم الغذائي..

التسمم الغذائي لا يعني بالضرورة أن أحدا ما قام بوضع السم في طعامنا فأكلناه فتسمم الجسم ؛ لا أبدا؛ فقد يكون التسمم الغذائي ناتج عن تناولنا طعام ملوث سواء بالبكتيريا أو الفطريات أو المواد الكيميائية وغيرها…

Read more

لجأ لفتاواها الصحابة وصححت مروياتهم ونقَدت الأشعار وعارضت خليفتين راشدين.. السيدة عائشة أم المؤمنين والمثقفة الموسوعية

تدين البشرية -بعد بعثة النبي الكريم محمد ﷺ- بالفضل العظيم لامرأتين ساهمتا في حفظ الرسالة النبوية على الوجه الذي تمّت به؛ إذ كان لإحداهما فضل رعاية الرسول الكريم وتهيئة الأسباب المعينة له على تبليغ رسالته، وكان للأخرى شرف حفظ هذه الرسالة ونقلها إلى أجيال الأمة المتعاقبة، حتى قال عنها الإمام الذهبي (ت 748هـ/1347م) في ‘سير أعلام النبلاء‘: “لا أعلم في أمة محمد ﷺ -بل ولا في النساء مُطْلقا- امرأةً أعلمَ منها”!!

Read more