مختارات عن الأسرة من أقوال الدعاة

«وقد خلق النساء لامتحان جنون الرجال، وخلق الرجال لامتحان عقول النساء».

مصطفى الرافعي

🔹«ما أجمل أن يكون الزوجان أديبين, أو عالمين, أو كريمين, أو شجاعين! فإن قعدت بإحدهما سَوْرَةٌ عارضة, أو وسوسة هابطة أسرع إليه الآخر فأخذ بيده, وسدَّده على الطريق».

محمد الغزالي

🔹«والمرأة إذا اطمأنت إلى دين زوجها وخلقه لم تُحصِ عليه أنفاسه وتعدَّ عليه كلماته . والرجل إذا وثق من عفاف امرأته ودينها وميلها إليه وتعلّقها به لم يتبع خطاها ويرصد حركاتها ».

على طنطاوي

🔹«‏الأولاد – بنين كانوا أو بنات – أمانة أو وديعة من الله استودعها آباءهم وأمهاتهم، فعليهم أن يحفظوها ويرعوها حق رعايتها، فإن الله تعالى سائلهم عنهم، فـ«كلٌّ راع مسؤول عن رعيَّته»، والوالد راع، وهو مسؤول عن رعيَّته أمام ربِّه، وأمام ضميره، وأمام مجتمعه».

🔹«‏الأولاد نعمة من الله تعالى على آبائهم وأمهاتهم، ومن واجبهم أن يشكروا الله على هذه النعمة؛ فيحسنوا تربيتهم وتأديبهم، حتى ينشؤوا نشأة سوية، فيسعدوا بحياتهم، ويُسعدوا المجتمع من حولهم، ويكونوا قرَّة أعين لأهليهم، ومصدر خير لجماعتهم».

يوسف القرضاوي

🔹«‏البيت القوي يحتاج إلى اﻹسمنت والحديد أكثر مما يحتاج إلى الزينة والزخرفة ، وكذلك اﻷمة الناهضة تحتاج إلى العباقرة في العلم والصناعة ، أكثر مما تحتاج إلى المبرزين في الرقص والرسم والغناء ».

مصطفى السباعي

🔹«المجتمع الوضيع هو الذى يفهم الزواج على أنه انتفاع بجسد! أو يعرفه بأنه امتلاك بضع بثمن ، أو يراه شركة بين رجل تحول إلى ضابط برتبة مشير لديه امرأة برتبة خفير!! أين الود والتراحم والشرف والوفاء!!»

محمد الغزالي

شاهد أيضاً

عاشوراء.. دروس في النصر والخذلان من فرعون إلى كربلاء

أدهم أبو سلمية ها هو فرعون يستكبر ويستبد، ويتمادى في الطغيان، ويستحيي النساء، ويذبح الأطفال، …