معتقلي الرأي: تعرض الداعية على العمري الى التعذيب

تعرض المفكر والداعية علي العمري خلال الايام الاخيرة الى عمليات تعذيب وحشي ومُهين داخل سجون السعودية وكشف حساب معتقلي الرأي السعودي امس انه يعاني إصابات جمّة؛ إثر التعذيب الوحشي والمهين الذي تعرض له في سجون المملكة.

وقال الحساب، المهتم بكشف أخبار المعتقلين السعوديين، على “تويتر”: “تأكد لنا أن الدكتور علي العمري يعاني حالياً حروقاً وإصابات شديدة في كل أنحاء جسمه، بسبب تعرضه لتعذيب جسدي وحشي بالضرب والصعق بالكهرباء وإطفاء أعقاب السجائر”. وأوضح أن هذا التعذيب كان “طيلة فترة اعتقاله في العزل الانفرادي، التي استمرت 15 شهراً، قبل نقله مؤخراً للسجن الجماعي”.

كما بيَّن أن العمري كان ممنوعاً تماماً من الزيارات والتواصل مع عائلته طوال فترة احتجازه في العزل الانفرادي، تزامناً مع إخضاعه لصنوف وحشية من التعذيب الجسدي المهين. وكانت النيابة العامة السعودية طالبت، في سبتمبر الماضي، بمعاقبة الداعية العمري بـ”القتل تعزيراً”، وذلك خلال جلسة سرية عقدتها المحكمة الجزائية المتخصصة.

وبحسب حساب “معتقلي الرأي”، سابقاً، وجهت النيابة العامة إلى العمري أكثر من 30 تهمة؛ منها “تشكيل منظمة شبابية لتحقيق أهداف تنظيم سري إرهابي داخل المملكة”.

وتعتقل السعودية ما يناهز 100 شخصية، وتتكتم على الاعتقالات وأسبابها، بيد أن معلومات مسربة تفيد بتعرض العديد من المعتقلين امثال على العمري تعرضوا لانتهاكات خطيرة تشمل التعذيب، لحملهم على الاعتراف بجرائم لم يرتكبوها أو التخلي عن مواقفهم المنتقدة للسلطات.
حيث ان علي العمري هو داعية إسلامي سعودي ورئيس جامعة مكة المكرمة المفتوحة، اعتُقل في سبتمبر/أيلول 2017، وأغلقت السلطات السعودية قناة «فور شباب» التي يديرها. وهذه الاعتقالات طالت شخصيات من مختلف التوجهات الإسلامية والليبرالية.ومنذ تولّي ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، ولاية العهد، شنت السلطات السعودية موجة من الاعتقالات طالت مئات المسؤولين والأمراء والدعاة والمعارضين السياسيين، وحتى الناشطين الليبراليين والمتحرّرين.واستخدم بن سلمان مختلف أساليب الترهيب والترويع ضد من يعارضه، وأحدث الكثير من التغييرات التي لم يسبقه إليها أحد في بلاده، ما قوّض حقوق الإنسان وحرية التعبير بالسعودية.

شاهد أيضاً

55 شهيدا وإصابة 4 جنود إسرائيليين بمعارك في قطاع غزة

قالت وزارة الصحة في قطاع غزة إن قوات الاحتلال الإسرائيلي ارتكبت خلال الـ24 ساعة الأخيرة 3 مجازر، راح ضحيتها 55 شهيدا ونحو 123 مصابا، مما يرفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 38 ألفا و153 شهيدا، و87 ألفا و828 مصابا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *