استطلاع: ثلثا مسلمي الولايات المتحدة تعرضوا لحوادث إسلاموفوبيا

أظهر استطلاع للرأي أن 2 من أصل 3 مسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية، تعرضوا لحوادث مرتبطة بالإسلاموفوبيا مرة واحدة على الأقل في حياتهم.
الاستطلاع أجراه معهد “Othering & Belonging” التابع لجامعة كاليفورنيا بيركلي، ونشر نتائجه الأربعاء.

ووفق النتائج فإن 67.5% من المسلمين الذين شملهم الاستطلاع تعرضوا لحوادث مرتبطة بالإسلاموفوبيا مرة واحدة على الأقل في حياتهم.
وأضاف أن 76.7% من النساء المسلمات، و58.6% من الرجال المسلمين تعرضوا لسلوك معادي للإسلام.
وأشار أن 93.7% من المشاركين بالاستطلاع أكدوا تأثرهم عاطفيا وبدنيا من أحداث الإسلاموفوبيا التي تحدث في المجتمع الأمريكي.
كما أن 33% حاولوا إخفاء هوياتهم الدينية في بعض الأحيان تجنبا للتعرض للإسلاموفوبيا، في حين أن 88.2% تجنبوا المشاركة في بعض الأحاديث والأحداث خوفا من مواجهة ردود أفعال عنيفة.
يشار أن 1123 مسلما شارك في الاستبيان من مختلف المجموعات العرقية والأعمار.
ويقدر عدد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية بحوالي 3.5 ملايين.

(الأناضول)