وديعة القلب…

“الا من اتى الله بقلب سليم”

“بر القلب” هو وجود طعم الإيمان فيه وحلاوته وما يلزم ذلك من طمأنينته وسلامته وانشراحه وقوته وفرحه بالإيمان. فإن للإيمان فرحة وحلاوة ولذة في القلب، فمن لم يجدها فهو فاقد الإيمان أو ناقصه.

هو وديعة الله عندك ، فإياك أن تفرط به أو تهمله …
هو محل نظر الله عز وجل
وهو أنفس وأشرف وأغلى مضغة يمتلكها الإنسان ..
فهو طريقك إلى الله..
لأن السفر إلى الله ليس سفرا” بالأقدام وإنما هو سير القلوب إلى الله ..
يقول الله تعالى : ” يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم “