اتحاد المرأة الليبية بتركيا يدا بيد مع إتحاد الجاليات العربية في توحيد الصف

تتويجا لثمرات الاجتماع الذي نظمه إتحاد الجاليات العربية بتركيا مع ممثلي المدارس العربية بإسطنبول يوم الأربعاء 18 أغسطس 2022. كانت هناك مساهمة فعالة من طرف إتحاد المرأة الليبية في تركيا مع اتحاد الجاليات العربية في توحيد جهود جميع ممثلي الجاليات العربية و التواصل مع الجمعيات والمنظمات والأفراد بهدف الانتقال إلى العمل المؤسساتي الجاد في سبيل تقديم الخدمات الإنسانية والاجتماعية و رعاية مصالح الجالية العربية بتركيا.

كما تم الإعلام عن ذلك من قبل فقد إتخد المجتمعون شعار “واقع و أفاق المدارس العربية و كيفية تدليل الصعاب الحاضرة و المستقبلية” عنوانا للقاء.

و تماشيا مع هذا الشعار، و تأكيدا على روح العروبة لدى إتحاد المرأة الليبية، فقد أعطت المرأة الليبية من خلال مساهمتها في توحيد الصف و إعطاء القدوة، درسا لمن تخلفوا. و كأن لسان حالهن: توحدوا و احموا ثغر العروبة و وحدة الأمة. فالمرأة هي مكوّنة المجتمع، فلها عليهِ تمامُ السلطة، لا يعملُ فيه شيءٌ إلّا بها، ولأجلها.

و تجدر الإشارة الى ان هناك تفاهمات و انشطة أخرى ستتبع هذا الاجتماع. و نتمنى ممن لم يلتحقوا بالركب ان يلتحقوا. فما أجمله و ما اقواه بالتحام جميع الفاعلين.