إصابة خطيرة في صفوفه.. جيش الاحتلال ينسحب من جنين بعد اعتقال فلسطيني وتدمير منزله

انسحب جيش الاحتلال الإسرائيلي من مدينة جنين ومخيمها، شمالي الضفة الغربية، ظهر اليوم الجمعة بعد قصفه منزلا وتدميره وإصابة 13 فلسطينيا بالرصاص، في حين ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن جنديا إسرائيليا أصيب بجراح خطيرة في العملية التي انتهت باعتقال الشاب محمود الدبعي.

وقال شهود عيان إن المركبات العسكرية الإسرائيلية انسحبت من حي الهدف على أطراف مخيم جنين إلى حاجز الجلمة العسكري شمالي المدينة.

وقال الفلسطيني محمد الدبعي، والد الشاب المعتقل وصاحب المنزل الذي اُستهدف بالحصار والقصف الإسرائيلي، إن الاقتحام بدأ عند الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي باستهداف المنزل بصواريخ ورصاص، ثم الطلب من سكانه المغادرة.

ونقلت وكالة الأناضول عن محمد الدبعي قوله إن الجنود طلبوا من السكان الخروج، وطالبوا ابنه بتسليم نفسه.

وقال بيان لوزارة الصحة الفلسطينية إن 13 إصابة بالرصاص وصلت مستشفى ابن سينا التخصصي في جنين، بينها إصابتان حرجتان.

من جهتها قالت صحيفة يديعوت أحرونوت على موقعها الإلكتروني إن جنديا إسرائيليا أُصيب بجروح خطيرة في جنين.

وذكر مواطنون أن قوة عسكرية إسرائيلية حاصرت منذ صباح اليوم الجمعة منزلا فلسطينيا في حي الهدف، وقالوا إن اشتباكا مسلحا يدور في الحي منذ ساعات.

وأطلقت قوات الاحتلال النار وقذائف محمولة على الكتف على منزل عائلة الدبعي في مخيم جنين لإجبار أفرادها على تسليم أنفسهم، وأدى ذلك إلى اندلاع النيران فيه وتصاعد أعمدة الدخان، كما استخدمت القوات مكبرات الصوت لمطالبة اثنين من الفلسطينيين بتسليم نفسيهما.

من جهته، قال بيان صادر عن مستشفى ابن سينا التخصصي في جنين إن أحد المصابين هو داود الزبيدي شقيق القيادي في حركة فتح الأسير زكريا الزبيدي، مشيرا إلى أن إصابته حرجة.

من جانبها، ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن جنديا من وحدة اليمام في الجيش الإسرائيلي أصيب بجروح خطيرة خلال العملية العسكرية في جنين.

وكانت القوات الإسرائيلية قد اقتحمت المخيم صباح اليوم الجمعة، وأطلقت قذائف صاروخية على المنزل، وزعمت أن فلسطينيين يلاحقهم الاحتلال يتحصنون داخله.

وقال الجيش الإسرائيلي إن قواته نفذت خلال الساعات الماضية عمليات استباقية ووقائية في الضفة الغربية، دون مزيد من التفاصيل.

من جهتها، قالت حركة فتح إن القوات الإسرائيلية أطلقت قذائف صاروخية على مبنى يتحصن داخله مطلوب للاحتلال في جنين.

وفي السياق، قالت إذاعة صوت فلسطين (حكومية) إن الجيش الإسرائيلي أطلق النار على شاب فلسطيني شمال شرق مدينة البيرة (وسط الضفة)، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

المصدر : الجزيرة + وكالات